ننتظر تسجيلك هـنـا

 

..{ ::: إلإعلانات اَلًيومُية :::..}~
 
 
   


إظهار / إخفاء الإعلانات 
عدد الضغطات : 0 منتديات بريف عينك
عدد الضغطات : 925 عدد الضغطات : 683 عدد الضغطات : 540 عدد الضغطات : 580 عدد الضغطات : 443
عدد الضغطات : 0 عدد الضغطات : 692 عدد الضغطات : 410 عدد الضغطات : 535 عدد الضغطات : 340 عدد الضغطات : 455
عدد الضغطات : 0 عدد الضغطات : 571 عدد الضغطات : 198 عدد الضغطات : 191 عدد الضغطات : 3 عدد الضغطات : 0


العودة   منتديات اه ياقلبي > »۞« القسم الاسلامي »۞« > »۞« ا لـ الرسول والصحابة الكرام »۞«

»۞« ا لـ الرسول والصحابة الكرام »۞« http://www.m9c.net/uploads/15538780591.gif

الإهداءات

إضافة رد
#1  
قديم 11-26-2019, 11:55 PM
http://www.m9c.net/uploads/15587868831.gif
https://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gifhttps://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gifhttps://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gif
أميرة الاحساس غير متواجد حالياً
    Female
SMS ~
ربي يحفظك لنا مديرنا الغالي احمد العتيبي
اوسمتي
وسام نجم المنتدى شعله المنتدى وسام الحضور الدائم ملكه المنتدى 
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 102
 تاريخ التسجيل : Aug 2017
 فترة الأقامة : 836 يوم
 أخر زيارة : اليوم (01:31 AM)
 المشاركات : 71,211 [ + ]
 التقييم : 36480
 معدل التقييم : أميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond reputeأميرة الاحساس has a reputation beyond repute
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي الأربعون العلَمية أربعون علَمًا ذكرَ أسماءَهم رسولُ الله صلى الله عليه وسلم (1/ 4)




الأربعون العلَمية

أربعون علَمًا ذكرَ أسماءَهم رسولُ الله صلى الله عليه وسلم

(1/ 4)





مقدمة

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدُ لله موفِّقِ أعلامِ الهُدَى، والصلاةُ والسلامُ على النبيِّ المصطفَى، وعلى الآلِ والصحبِ ومن اجتبَى، وبعد:
فقد جمعتُ أربعينَ حديثًا صحيحًا، من الأحاديثِ التي ذكرَ فيها رسولُ الله صلى الله عليه وسلَّمَ أسماءَ أعلام، من الملائكةِ والإنس، من الأنبياءِ عليهم الصلاةُ والسلام، والصحابةِ رضيَ الله عنهم خاصَّة، وآخرين من الذكورِ والإناث، ومعظمها من بابِ الفضائل.

وشرطتُ أن يتلفَّظَ النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّمَ باسمِ العلَم، أو كنيته، أو لقبه، ولا يكونَ ضميرًا، أو مذكورًا سابقًا من قبلِ الراوي.

وأن لا يتكرَّرَ الاسمُ في عناوينِ الأحاديثِ الأربعين.
واقتصرتُ منها على ما وردَ في الصحيحين، ففيهما الكفايةُ للأربعين حديثًا وزيادة.
وجاءَ ترتيبها حسبَ التاريخ، وأحيانًا حسبَ التفاضلِ أو القرابة!
وترجمتُ لبعضِ الأعلامِ تذكيرًا، فهم جميعًا مشهورون.
وقد وثَّقتُ الأحاديثَ كلَّها، وأوردتَ شرحَ الغريبِ والجملِ من المصادرِ الحديثية.
والحمدُ لله على توفيقه.

محمد خير يوسف
8 صفر 1437 هـ.



(1)
جبريل عليه السلام
عن ابن عباسٍ رضيَ الله عنهما، أن النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:
"يا جبريل، ما يمنعُكَ أنْ تَزورَنا أكثرَ مما تَزورُنا"؟
فنزلت: ﴿ وَمَا نَتَنَزَّلُ إِلَّا بِأَمْرِ رَبِّكَ لَهُ مَا بَيْنَ أَيْدِينَا وَمَا خَلْفَنَا وَمَا بَيْنَ ذَلِكَ وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِيًّا ﴾ [سورة مريم: 64].
صحيح البخاري (7017).

قالَ ذلك رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ وقد أبطأ جبريلُ في النزولِ أربعين يومًا[1].

وتفسيرُ الآية: ما نتنزَّلُ - نحن الملائكة - وقتًا بعد وقتٍ إلّا بإذنِ الله تعالَى، على ما تقتضيهِ حكمته، له ما أمامنا من أمورِ الآخرة، وما خلفَنا من أمورِ الدنيا، وما يكونُ من هذا الوقتِ إلى قيامِ الساعة. أي: له علمُ ذلكَ جميعه. وما كان ربُّكَ ناسيًا، يعني تاركًا لكَ بتأخيرِ الوحي عنك[2].

(2)
ميكائيل عليه السلام
عن سمرةَ قال: قال النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم:
"رأيتُ الليلةَ رجلينِ أتياني، قالا: الذي يوقِدُ النارَ مالكٌ خازنُ النار، وأنا جبريل، وهذا ميكائيل"
صحيح البخاري (3064).
ميكائيلُ أمينُ القَطرِ والنباتِ ونحوهما مما يتعلَّقُ بالأرزاق..[3].

(3)
آدم عليه السلام
عن أبي هريرة، أن النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:
"خيرُ يومٍ طَلعَتْ عليه الشَّمسُ يومُ الجمُعة، فيه خُلِقَ آدمُ، وفيه أُدخِلَ الجنَّةَ، وفيه أُخرِجَ منها. ولا تقومُ السَّاعةُ إلَّا في يومِ الجمعة".
صحيح مسلم (854).

نقلَ الإمامُ النوويُّ عن كتاب "عارضة الأحوذي في شرح الترمذي" لأبي بكر بن العربي قوله: الجميعُ من الفضائل، وخروجُ آدمَ من الجنةِ هو سببُ وجودِ الذرِّية، وهذا النسلِ العظيم، ووجودِ الرسلِ والأنبياء، والصالحين والأولياء، ولم يخرجْ منها طردًا، بل لقضاءِ أوطارٍ ثم يعودُ إليها. وأما قيامُ الساعةِ فسببٌ لتعجيلِ جزاءِ الأنبياءِ والصدِّيقين والأولياءِ وغيرهم، وإظهارِ كرامتهم وشرفهم.

وفي هذا الحديثِ فضيلةُ يومِ الجمعة، ومزيتهُ على سائرِ الأيام.
ثم بيَّنَ أن يومَ عرفةَ هو أفضلُ أيامِ السنة، والجمعةُ أفضلُ أيامِ الأسبوع، وأفضلُ ليلةٍ ليلةُ القدر[4].

(4)
إبراهيم عليه السلام
عن جابر، أن رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:
"عُرِضَ عليَّ الأنبياءُ، فإذا موسَى ضَرْبٌ من الرجالِ كأنَّه من رجالِ شَنوءَة، ورأيتُ عيسَى بنَ مريمَ عليه السلام، فإذا أقربُ مَن رأيتُ به شَبَهًا عُروةُ بنُ مسعود، ورأيتُ إبراهيمَ صلواتُ اللهِ عليه، فإذا أقربُ مَن رأيتُ به شَبَهًا صاحبُكم (يعني نفسَه)، ورأيتُ جبريلَ عليه السلام، فإذا أقربُ مَن رأيتُ به شَبَهًا دِحْيَة".

وفي روايةٍ ابنُ رُمح: "دِحْيَةُ بنُ خليفة".
صحيح مسلم (167).
شنوءةُ قبيلة، ومنه أزدُ شنوءة، وهم حيٌّ من اليمن.
وذكرَ الجوهريُّ أن الشنوءة: التقزُّز، وهو التباعدُ من الأدناس[5].
ونقلَ ابنُ حجر عن الداودي أن رجالَ الأزدِ معروفون بالطول[6].

وعروةُ بنُ مسعودٍ الثقفيُّ صحابيٌّ جليل، أحد الأكابر من قومه، قتلَهُ قومهُ إذ دعاهم إلى الإسلام، سنة 9 للهجرة[7].

ودحيةُ بنُ خليفةَ الكلبيُّ صحابيٌّ كبير، كان يضربُ به المثلُ في حسنِ الصورة، بعثَهُ رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ برسالتهِ إلى قيصرَ يدعوهُ إلى الإسلام. وحضرَ كثيرًا من الوقائع، وتوفي في عهدِ معاوية عام 45 هـ[8].

(5)
لوط عليه السلام
عن أبي هريرة، أن رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:
"يرحمُ الله لوطًا، لقد كان يأوي إلى ركنٍ شديد".
جزءٌ من حديثٍ رواهُ البخاري (3192)، ومسلم (151)، ولفظهما سواء.

أي: يأوي إلى اللهِ سبحانَهُ وتعالَى. يشيرُ صلَّى الله عليه وسلَّمَ إلى قولهِ تعالَى: ﴿ لَوْ أَنَّ لِي بِكُمْ قُوَّةً أَوْ آَوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ ﴾ [سورة هود: 80].

وعنَى لوطٌ عليه السلامُ عشيرته، فما بعثَ الله نبيًّا إلّا في ذروةٍ من قومه، ولم تكنْ للوطٍ عشيرةٌ في سَدُومَ بالشام، لأن أصلَهُ من العراق، فقد كان مع إبراهيمَ عليهما السلام، فبعثَهُ الله إلى أهلِ سَدوم، فقال: لو أنَّ لي منَعةً وأقاربَ وعشيرة، لكنتُ أستنصرُ بهم عليكم، ليدفَعوا عن ضيفاني.

ونقلَ ابنُ حجر عن النوويِّ قوله: يجوزُ أنه لما اندهشَ بحالِ الأضيافِ قالَ ذلك، أو أنهُ التجأَ إلى الله في باطنه، وأظهرَ هذا القولَ للأضيافِ اعتذارًا.

وسمَّى العشيرةَ ركنًا؛ لأن الركنَ يُستنَدُ إليه ويُمتنَعُ به، فشبَّهَهم بالركنِ من الجبلِ لشدَّتهم ومنعَتهم[9].

(6)
يوسف عليه السلام
عن أبي هريرة قال:
قيل: يا رسولَ الله، مَن أكرمُ الناس؟
قال: "أتقاهم".
قالوا: ليسَ عن هذا نسألُك.
قال: "فيوسُفُ نبيُّ الله ابنُ نبيِّ الله ابنِ نبيِّ الله ابنِ خليلِ الله".
قالوا: ليسَ عن هذا نسألُك.
قال: "فمِن معادنِ العربِ تَسألوني؟ خيارُهم في الجاهليةِ خيارُهم في الإسلام، إذا فَقُهوا".
صحيح البخاري (3175)، صحيح مسلم (2378) ولفظهما سواء.

قالَ العلماء: وأصلُ الكرمِ كثرةُ الخير، وقد جمعَ يوسفُ صلَّى الله عليه وسلَّمَ مكارمَ الأخلاق، مع شرفِ النبوَّة، مع شرفِ النسب، وكونهِ نبيًّا ابنَ ثلاثةِ أنبياءَ متناسلين، أحدُهم خليلُ الله صلَّى الله عليه و سلَّم، وانضمَّ إليه شرفُ علمِ الرؤيا وتمكنهِ فيه، ورئاسةِ الدنيا، ومُلكها بالسيرةِ الجميلة، وحياطتهِ للرعيَّة، وعمومِ نفعهِ إياهم، وشفقتهِ عليهم، وإنقاذهِ إيَّاهم من تلك السنين. والله أعلم.

قال العلماء: لَمَّا سُئلَ صلَّى الله عليه و سلَّم: أيُّ الناسِ أكرم؟ أخبرَ بأكملِ الكرمِ وأعمِّه، فقال: "أتقاهُم لله". وقد ذكرنا أن أصلَ الكرمِ كثرةُ الخير، ومَن كان متَّقيًا كان كثيرَ الخير، وكثيرَ الفائدةِ في الدنيا، وصاحبَ الدرجاتِ العُلا في الآخرة.

فلمّا قالوا: ليسَ عن هذا نسألك، قال: "يوسف"، الذي جمعَ خيراتِ الآخرةِ والدنيا وشرفَهما.

فلمّا قالوا: ليس عن هذا نسأل، فهمَ عنهم أن مرادَهم قبائلُ العرب، قال: "خيارُهم في الجاهليةِ خيارُهم في الإسلامِ إذا فَقُهوا".

ومعناهُ أن أصحابَ المروءاتِ ومكارمِ الأخلاقِ في الجاهليةِ إذا أسلموا وفَقهوا فهم خيارُ الناس...

ومعنَى "معادنِ العرب": أصولها.

و"فَقُهوا": أي صاروا فقهاء، عالِمين بالأحكامِ الشرعيةِ الفقهية. والله أعلم[10].

(7)
يونس عليه السلام
عن ابنِ عباس:
أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ مرَّ بوادي الأزرقِ فقال: "أيُّ وادٍ هذا"؟
فقالوا: هذا وادي الأزرق.
قال: "كأني أنظرُ إلى موسَى عليه السلامُ هابطًا من الثنيَّةِ وله جُؤارٌ إلى اللهِ بالتلبية".
ثم أَتَى على ثنيَّةِ هَرْشَى فقال: "أيُّ ثنيَّةٍ هذه"؟
قالوا: ثنيَّةُ هَرْشَى.

قال: "كأني أنظرُ إلى يونسَ بنِ متَّى عليه السَّلام، على ناقةٍ حمراءَ جَعْدة، عليه جُبَّةٌ من صوف، خِطامُ ناقتهِ خُلْبَةٌ، وهو يلبِّي".
قال ابنُ حنبلٍ في حديثِه: قالَ هُشَيم: يَعني ليفًا.

صحيح مسلم (166).

أوردَ الإمامُ النوويُّ للقاضي عياض وجوهًا في فهمِ هذا الحديثِ الشريف، آخرها: أن يكونَ أَخبَرَ عمّا أُوحيَ إليه صلَّى الله عليه وسلَّمَ من أمرهم، وإن لم يرَهم رؤيةَ عين.

والجؤار: رفعُ الصوت.
وثنيَّةُ هَرشَى: جبلٌ على طريقِ الشامِ والمدينة، قريبٌ من الجُحفة.
والناقةُ الجَعدة: المكتنزةُ اللحم.
والخُطام: الحبلُ الذي يُقادُ به البعير، يُجعَلُ على خَطمه.
والخُلبة: الليف، كما فسَّرَهُ هُشيم[11].

(8)
موسى عليه السلام
عن ابنِ عباسٍ رضيَ الله عنهما قال: قال رسولُ الله صلَّى الله عليه وسلَّم:
"مررتُ ليلةَ أُسرِيَ بي على موسَى بنِ عمرانَ عليهِ السلام، رجلٌ آدمُ طُوَالٌ جَعْد، كأنَّهُ من رجالِ شَنُوءَة. ورأيتُ عيسَى ابنَ مريمَ مربوعَ الخَلْق، إلى الحُمرةِ والبياضِ، سَبِطَ الرأس".

وأُرَيَ مالكًا خازنَ النار، والدجّالَ، في آياتٍ أَرَاهنَّ اللهُ إيَّاهُ. ﴿ فَلَا تَكُنْ فِي مِرْيَةٍ مِنْ لِقَائِهِ ﴾ [سورةُ السجدة: 23].

صحيح البخاري (3067)، صحيح مسلم (165) واللفظُ له.

آدم: أسمر.
طُوَال: طويل، وهما لغتان.
والجعد: المقصودُ به جعودةُ الجسم، وهو اجتماعهُ واكتنازه، وجعودةُ الشعرِ احتمال.
المربوع: ليس بالطويلِ ولا بالقصير.
والشعرُ السبِط: المسترسل[12].

(9)
الخَضِر عليه السلام
قالَ أُبيُّ بنُ كعب: سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يقول:
"بينما موسَى في ملأٍ مِن بني إسرائيل، إذ جاءَهُ رجلٌ فقالَ له: هل تعلمُ أحدًا أعلمَ منك؟
قال موسَى: لا.
فأوحَى اللهُ إلى موسَى: بل عبدُنا الخَضِر.


قال: فسألَ موسَى السبيلَ إلى لُقِيِّه، فجعلَ اللهُ له الحوتَ آية، وقيلَ له: إذا افتقدتَ الحوتَ فارجِع، فإنكَ ستلقاه.


فسارَ موسَى ما شاءَ اللهُ أن يسير، ثم قالَ لفتاه: ﴿ آتِنَا غَدَاءَنَا ﴾ [الكهف: 62].


فقالَ فتَى موسَى حين سألَهُ الغداء: ﴿ أَرَأَيْتَ إِذْ أَوَيْنَا إِلَى الصَّخْرَةِ فَإِنِّي نَسِيتُ الْحُوتَ وَمَا أَنْسَانِيهُ إِلَّا الشَّيْطَانُ أَنْ أَذْكُرَهُ ﴾ [الكهف: 63].
فقالَ موسَى لفتاه: ﴿ ذَلِكَ مَا كُنَّا نَبْغِ فَارْتَدَّا عَلَى آثَارِهِمَا قَصَصًا ﴾ [الكهف: 64]. فوجَدا خَضِرًا، فكانَ من شأنِهما ما قصَّ اللهُ في كتابه"[13].

صحيح البخاري (78)، صحيح مسلم (2380) ولفظهُ منه.

الخَضِرُ كنيتهُ أبو العباس، صاحبُ موسى في رحلتهِ العلميةِ العجيبة، كما جاءتْ في سورةِ الكهف، عليهما الصلاةُ والسلام. والصحيحُ أنه نبيّ؛ لقوله: ﴿ وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ﴾[سورة الكهف: 82]. ولا دليلَ لمن قالَ إنه ما زالَ حيًّا، إنما هي حكاياتٌ تُقال.


(10)
زكريّا عليه السلام
عن أبي هريرة، أن رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّمَ قال:
"كانَ زكريّا نجَّارًا".
صحيح مسلم (2378).

قال الإمامُ النوويُّ رحمَهُ الله: فيه جوازُ الصنائع، وأن النجارةَ لا تُسقِطُ المروءة، وأنها صنعةٌ فاضلة.

وفيه فضيلةٌ لزكريّاءَ صلَّى الله عليه وسلَّم، فإنه كان صانعًا يأكلُ من كسبه، وقد ثبتَ قولهُ صلَّى الله عليه وسلَّم:"أفضلُ ما أكلَ الرجلُ من كسبه، وإن نبيَّ الله داودَ كان يأكلُ من عملِ يده"[14]

قلت: لفظُ الحديثِ عند الإمامِ البخاري (1966) من روايةِ المقدام: "ما أكلَ أحدٌ طعامًا قطُّ خيرًا من أن يأكلَ من عملِ يده، وإن نبيَّ الله داودَ عليه السلامُ كان يأكلُ من عملِ يده".


[1] فتح الباري 8/ 429.

[2] ينظر تحفة الأحوذي 8/ 480.

[3] عون المعبود 2/ 334، وينظر فتح الباري 8/ 166.

[4] شرح النووي على صحيح مسلم 6/ 142.

[5] ينظر شرح النووي على صحيح مسلم 2/ 226. وقيل غير ذلك.

[6] فتح الباري 6/ 429.

[7] العبر في خبر من غبر 1/ 10، الإصابة لابن حجر 4/ 236.

[8] الأعلام 2/ 337.

[9] ينظر فتح الباري 6/ 415، 416.

[10] شرح النووي على صحيح مسلم 15/ 134 باختصار آخره.

[11] شرح النووي على صحيح مسلم 2/ 229.

[12] شرح النووي على صحيح مسلم 2/ 227.

[13] في الآيات (60 - 82) من سورة الكهف.

[14] شرح النووي على صحيح مسلم 15/ 135.
للمزيد من مواضيعي

 





رد مع اقتباس
قديم 11-26-2019, 11:55 PM   #2
http://www.gulf-up.net/do.php?imgf=154180069437852.gif
https://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gifhttps://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gifhttps://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gif


مدير الموقع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Jan 2017
 أخر زيارة : 12-12-2019 (03:47 PM)
 المشاركات : 153,774 [ + ]
 التقييم :  35145
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي



بارك الله فيك على الموضوع القيم

وفي انتظار جديدك الأروع والمميز

لك مني أجمل التحيات


 

رد مع اقتباس
قديم 11-30-2019, 09:11 PM   #3
https://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gif


دلع متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 152
 تاريخ التسجيل :  Oct 2017
 أخر زيارة : يوم أمس (11:51 PM)
 المشاركات : 45,489 [ + ]
 التقييم :  13921
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Moccasin

اوسمتي

افتراضي



جزاك الله خير الجزاء وبارك فيك ونفع بطرحك
وجعله في ميزان اعمالك الصالحه
دمت في حفظه ورعايته


 

رد مع اقتباس
قديم 12-02-2019, 07:42 PM   #4
https://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gifhttps://www.gulf-up.com/05-2018/152647421344331.gif


سلوان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 497
 تاريخ التسجيل :  Oct 2018
 أخر زيارة : اليوم (10:48 AM)
 المشاركات : 66,003 [ + ]
 التقييم :  81780
لوني المفضل : Cadetblue

اوسمتي

افتراضي





 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:24 PM

أقسام المنتدى

»۞« القسم الاسلامي »۞« @ ۞« الـقرآن الكريم ۞ @ »۞«كل ما يتعلق بالدين الاسلامي »۞« @ »۞« ا لـ الرسول والصحابة الكرام »۞« @ »۞«اه ياقلبي الصوتيات والمرئيات الإسلامية »۞« @ ۞░⋰ ⋱اه ياقلبي ركن تواصل الاعضاء &# @ » اه ياقلبي التهاني و الاهداءات و للتواصل و الترحيب بالاعضاء الجدد » @ ۞░⋰ ⋱اه ياقلبي العامه ⋰ &a @ »۞«اه ياقلبي مسآحة بلا حدود للمواضيع عامة»۞«< @ »۞«اه ياقلبي الرأى والرأى الاخر»۞«« @ » »۞«اه ياقلبي الاخبـار العربيـه والعـالميه»۞ @ اه ياقلبي نافـــذة إداريــــــة @ »»۞« اه يا قلبي الادبيه »۞« @ »»۞« القصيد اه يا قلبي »۞« @ »»۞« اه يا قلبي الشعر و الشيلات الصوتيه »۞« @ »»۞« اه يا قلبي القصص و الروايات »۞« @ b> »» >•¬ اه ياقلبي عالم الريّــاضة و السيارت» •.« «« @ ░⋰ -.:: l اه ياقلبي الطب والحياه l .:: ⋰ @ ░ •. اه ياقلبي الصحه والطب البديل & » •.«..« l . @ »»۞«اه ياقلبي تَطويرْ الذآتْ»۞« •.«..« l .:: @ ۞░⋰ ⋱اه ياقلبي الاسره وعالم الطقل&a @ »۞«ادم اه ياقلبي »۞« @ » »۞«اه ياقلبي حواء »۞«« @ » » »» »۞«اه ياقلبي الديكور والفن المنزلي»۞« @ ۞░⋰ ⋱اه ياقلبي الترفيهيه⋰ @ »۞«اه ياقلبي الصور العامه»۞« @ »» »۞«اه ياقلبي السياحة والسفر»۞« «< @ b> »» »۞«اه ياقلبي للثروات الطبيعية»۞«« @ »۞«اه ياقلبي قسم العلوم والتكنولوجيا»۞« @ » »۞«ااه ياقلبي الكمبيوتر والانترنت»۞«« @ اه ياقلبي آلآيفون , الجلاكسي , بلآك بيري ..♥~• @ اه ياقلبي الجرفكس والفوتوشوب ،..♥~ @ » »۞«اه ياقلبي ركن تطوير المنتديات»۞«« @ قسم الشكاوي الطلبات والاقتراحات بينك وبين الإدارة فقط @ اه ياقلبي القرارات الادارية @ اه ياقلبي للتبادل الاعلانى @ اه ياقلبي بين الاقواس @ »»۞« اه يا قلبي للخواطر »۞« @ » » »۞«اه ياقلبي التراث و الحضارة»۞« @ » » »۞«اه ياقلبي بنك المعلومات»۞« @ »۞« اه ياقلبي المنتديات التعليميه»۞« @ »»۞«اه ياقلبي اللغات»۞« « @ » »۞« اه ياقلبي التعليم العالي و البحوث العلميه»&a @ »»۞«اه ياقلبي للمواد التعليميه »۞ @ » » »»۞«اه ياقلبي الحياة الزوجيه » @ » ۞«اه ياقلبي غرائب و عجائب العالم»۞ @ »»۞« اه يا قلبي للمدونات و النثر على وتيره انفراد @ » » »» »۞«اه ياقلبي مطبخ حواء @ »۞«اه ياقلبي لـ ذوي الاحتياجات الخاصه»۞« •.«.. @ » »۞«ااه ياقلبي اليوتيب »۞«« @ »۞« اه ياقلبي كرسي الاعتراف»۞«, » @ مرآسيلٌ : بريدية َ @ »۞« اه ياقلبي الأنساب و القبائل العربيه»۞«, » @ - - »۞« اه يا قلبي لعالم الطفل »۞« @ - »۞« اه ياقلبي للفعاليات »۞«, » @ منتدى اخبار الفن و المشاهير @ قروب اداري @



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd


new notificatio by 9adq_ala7sas
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51